تونس تسمح للمهاجرين العالقين في مياهها بالدخول في انتظار ترحيلهم لبلدانهم‎




تونس تسمح للمهاجرين العالقين في مياهها بالدخول في انتظار ترحيلهم لبلدانهم

أعلن مصطفي عبد الكبير رئيس المرصد التونسي لحقوق الانسان أنه تم السماح نهائيا بدخول المهاجرين العالقين في البحر منذ أكثر من 20 يوما الي بلادنا في انتظار إعادتهم الي بلدانهم.
وأوضح عبد الكبير في تدوينة على صفحته أنه"منذ اكثر من عشرينا 20 يوما والمركب البحري المنطلق من إحدى موانئ ليبيا راسيا في مياهنا الاقليمية قبالة احدي الموانئ يحمل علي متنه حوالي 40 مهاجرا ، وقد تم إنقاذه في عرض البحر غير أن ايطاليا ومالطا رفضتا استقباله واكتفت بالتواصل مع المنظمات الدولية ".
وأضاف أن تونس تحركت " بدافع إنساني والتزاما بالاتفاقيات الدولية الممضية عليها وقررت تقديم كل المساعدات الإنسانية اللازمة وتكفلت قواتنا الأمنية والعسكرية بذلك بالتنسيق مع المنظمات الإنسانية بالجنوب التونسي وبدأ السماح نهائيا بدخول المهاجرين الي بلادنا في انتظار إعادتهم الي بلدانهم"
وسيتم غدا استقبال 40 مهاجرا ضمن هجرة مختلطة قدمت لسواحلنا من إحدى السواحل الليبية وسيتم ايواءهم بالمبيت المخصص للمهاجرين بمدنين "وبذلك تونس تنهي رحلة عذاب هؤلاء المهاجرين نهائيا وترسي بهم في بر النجاة والأمان....
تونس تنتصر مرة أخرى علي دول كبري تتشدق بالديمقراطية وحقوق الإنسان" وفق قوله.
 


الأنشطة
المصدر
tuniscope

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close