رئيس حكومة ليبيا: 20 ألف مرتزق فى بلادنا و سنعمل على رد حقوق المظلومين الليبيين المهجرين في تونس‎

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة أهمية إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من الأراضى الليبية، مشيرا إلى وجود 20 ألف مرتزق في ليبيا وهو ما يحتاج إلى تواصل مع كافة الأطراف لإخراجهم.&eacut…


أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة أهمية إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من الأراضى الليبية، مشيرا إلى وجود 20 ألف مرتزق في ليبيا وهو ما يحتاج إلى تواصل مع كافة الأطراف لإخراجهم.é



رئيس حكومة ليبيا: 20 ألف مرتزق فى بلادنا و سنعمل على رد حقوق المظلومين الليبيين المهجرين في تونس

وقال رئيس حكومة الوحدة الوطنية خلال كلمة له أمام البرلمان الليبى، إنه يجب التفكير بحكمة لحل هذه الأزمة فى ظل وجود أطماع في ليبيا، مؤكدا أهمية تقديم الوزراء المرشحين لتولى حقائب وزارية لإقرار الذمة المالية، مؤكدا أن ليبيا تتعرض لمؤامرة دولية وأطراف تسعى لاحتلال الأراضى الليبية.

وأكد "الدبيبة"، أن حكومة الوفاق منعته من التواصل مع مؤسسات ليبية لحل أزمات تعانى منها البلاد، موضحا أنه لم يختار سوى وزير واحد فى تشكيلته المقدمة للبرلمان.

وأوضح رئيس حكومة الوحدة الوطنية أنه سيعمل على رد حقوق المظلومين الليبيين المهجرين في مصر وتونس وعدد من الدول الأوروبية، مضيفا: "مرشحون قدموا السير الذاتية لهم عبر أولادى وزوجتى".

وأشار إلى أنه لا يعرف كفاءة وخبرة عدد من الوزراء الذين كلفهم بحقائب وزارية في تشكيلته الحكومية، مؤكدا أنه تلقى ترشيحات من نواب في البرلمان الليبى لشخصيات لتولى حقائب وزارية في حكومته، موضحا أنه لن يقبل بأن تجدد للصراعات العسكرية والحروب بين أبناء الشعب الليبى.

وأوضح رئيس الحكومة الليبية، أنه سيعمل على تمكين المرأة الليبية فى مؤسسات أخرى، مؤكدًا أن تمكين المرأة في الوزارات 15% وسيعمل على تمكينها في مؤسسات الدولة الآخرى حال نيل حكومته الثقة.


الأنشطة
المصدر
tuniscope

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close