مستشفى وسيلة بورقيبة: أول عملية ولادة قيصرية لسيدة حاملة لفيروس كورونا‎

شهد مركز التوليد وطب الرضيع بمستشفى وسيلة بورقيبة بالعاصمة مساء اليوم الجمعة 31 جويلية 2020، إنجازا طبيا، تمثل في إشراف فريق طبي تونسي على عملية ولادة قيصرية لسيدة حامل في أسبوعها ـ39، وحامل…


مستشفى وسيلة بورقيبة: أول عملية ولادة قيصرية لسيدة حاملة لفيروس كورونا

شهد مركز التوليد وطب الرضيع بمستشفى وسيلة بورقيبة بالعاصمة مساء اليوم الجمعة 31 جويلية 2020، إنجازا طبيا، تمثل في إشراف فريق طبي تونسي على عملية ولادة قيصرية لسيدة حامل في أسبوعها ـ39، وحاملة لفيروس كورونا، أنجبت رضيعا حالته الصحية جيدة، وفق ما أفاد به مدير عام الهياكل الصحية بوزارة الصحة محمد مقداد.
 



 مستشفى وسيلة بورقيبة: أول عملية ولادة قيصرية لسيدة حاملة لفيروس كورونا

وقال مقداد لـ"وات" إن السيدة، وهي أم لطفلين آخرين، تحمل الجنسية الجزائرية ومتزوجة من تونسي، دخلت تونس قبل نحو أسبوع عبر توزر، وتبين حملها لفيروس كورونا وتم التنسيق مع الإطارات الصحية الجهوية هناك، والمركزية في العاصمة للتكفل بحالتها، مضيفا أنه تم إدخالها في الساعة الخامسة من مساء اليوم الجمعة إلى مركز التوليد المذكور، وأجريت لها عملية قيصرية ناجحة.
واعتبر أن هذا الإنجاز الطبي، والذي يعد الأول من نوعه في تونس، في ظل تحدي فيروس كورونا المستجد، قد تضافرت لتحقيقه جهود عديد الهياكل الصحية على المستويين الجهوي والمركزي.
وحسب ذات المصدر تم اتباع كل القواعد والبروتوكولات الصحية، ومنها اساسا فتح مسار كوفيد ـ19 في مركز التوليد، أين تقيم هذه الأم في غرفة خاصة، مضيفا أن الرضيع في حالة جيدة، وأن وزنه يبلغ 2.9 كلغ، موضحا أنه سيتم غدا التنسيق مع مخبر التحاليل الخاصة بكوفيد ـ19 بمستشفى عبد الرحمان مامي (أريانة) للتأكد من حمل الرضيع لفيروس كورونا المستجد من عدمه.


الأنشطة
المصدر
tuniscope

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close