غرقت منذ 113 عاما: العثور على سفينة روسية تحمل أطنانا من الذهب(صور)‎

عثر فريق إنقاذ المكون من خبراء من كوريا الجنوبية وبريطانيا وكندا على حطام سفينة حربية روسية غرقت خلال معركة…

عثر فريق إنقاذ المكون من خبراء من كوريا الجنوبية وبريطانيا وكندا على حطام سفينة حربية روسية غرقت خلال معركة حربية قبل 113 سنة، يعتقد أنها تحمل 200 طن من الذهب، تقدر قيمتها بحوالي 130 مليار دولار.
 

الحطام  يعود للطراد "دميتري دونسكوي"، ( 5800 طن)، على عمق 1400 قدم على بعد قرابة ميل من جزيرة "أولونغ دو" الكورية الجنوبية.واستخدم الفريق غواصتين مأهولتين صغيرتين لالتقاط صور لحطام السفينة، بينما تعهدت الشركة التي تقف وراء الاكتشاف بتخصيص أموال من الاكتشاف في إنشاء شبكة سكة حديد تربط روسيا بكوريا الجنوبية مرورا بكوريا الشمالية.

وكان الطراد دميتري دونسكوي قد تم تدشينه في سانت بطرسبرغ في أوت 1883، وألحق بالأسطول الإمبراطوري الروسي الثاني في المحيط الهادئ بعد تدمير البحرية اليابانية لمعظم الأسطول الحربي الروسي في بداية الحرب الروسية اليابانية عام 1904.
 

وتشير التقارير إلى أن الطراد، الذي كان يهدف لحماية السفن التجارية الروسية، كان يحمل على متنه الأموال المخصصة لتمويل الأسطول هي على شكل 5500 صندوق من سبائك الذهب والعملات، وأن هذه الصناديق أخفيت في السفينة الغارقة حتى لا يستولي عليها اليابانيون.

ويشار إلى أن نصف كنوز السفينة الغارقة سيتم إعادته إلى الحكومة الروسية، بينما تحتفظ بنسبة 10 في المئة من القيمة المتبقية من أجل استثمارها في مشاريع سياحية على جزيرة "أولونغ دو" بما في ذلك إنشاء متحف للسفينة. وسيتم منح جزء مما يتبقى من الكنوز للمشاريع المشتركة للترويج لتنمية شمال شرق آسيا.


(سكاي نيوز)
 

الأنشطة
المصدر
mosaiquefm

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close