بداية مسار توحيد أحزاب المشروع وأفاق تونس وأمل والبديل‎

من المنتظر أن يعقد اليوم الثلاثاء 14 جانفي 2020 أحزاب مشروع تونس ويترأسه مخسن مرزوق والبديل ورئيسه المهدي جمعة وحزب أمل ورئيسته سلمى اللومي وافاق تونس ، اجتماعا تنسيقيا بحضور نوابهم في البرلمان ، والم…

من المنتظر أن يعقد اليوم الثلاثاء 14 جانفي 2020 أحزاب مشروع تونس ويترأسه مخسن مرزوق والبديل ورئيسه المهدي جمعة وحزب أمل ورئيسته سلمى اللومي وافاق تونس ، اجتماعا تنسيقيا بحضور نوابهم في البرلمان ، والمنضوين في كتلة “الاصلاح الوطني” التي يقودها حسونة الناصفي.

وكانت أسبوعية “الشارع المغاربي” قد نشرت منذ أسبوعين تفاصيلا عن هذه المبادرة ، التي انطلقت باجتماعات تنسيقية ، وتحولت الى “مشروع” سرعت خطواته كتلة الاصلاح الوطني ، التي تحولت الى رقم في المعادلة السياسية ومشارك فاعل في مشاورات تشكيل الحكومة ، ونوابها احد الموقعين على عريضة “الجبهة البرلمانية” التي دعت الى تشكيل حكومة انقاذ وطني .

وقال مصدر مشارك في المبادرة ، ان الاجتماع هو “بدابة مسار توحيدي بين الاحزاب الاربعة” مقرا بفشل كل التجارب التوحيدية السابقة لافتا الى ان “كتلة الصلاح الوطني قد تسهل ” في تسريع خطوات التوحيد” متوقعا ان تشمل المبادرة في وقت لاحق ” حزبي قلب تونس وتحيا تونس ” .

تعليق

الأنشطة
المصدر
tunisiaonline

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close