برلمانية إيطالية معارضة: زيارة وزيرة الداخلية الأخيرة إلى تونس فشلت‎

قالت برلمانية إيطالية معارضة إن الحكومة في فوضى ومهمة وزيرة الداخلية لوتشانا لامورجيزي الأخيرة في تونس قد فشلت. وأضافت رئيسة كتلة (فورتسا إيطاليا) بمجلس الشيوخ، آنا ماريا بيرنيني في مذكرة، أن “تدفقات …

قالت برلمانية إيطالية معارضة إن الحكومة في فوضى ومهمة وزيرة الداخلية لوتشانا لامورجيزي الأخيرة في تونس قد فشلت.

وأضافت رئيسة كتلة (فورتسا إيطاليا) بمجلس الشيوخ، آنا ماريا بيرنيني في مذكرة، أن “تدفقات الهجرة مستمرة مع وصول 314 مهاجرًا إلى لامبيدوزا، وعلى متن سفينة خفر السواحل 84 تونسيًا آخرين تم إنقاذهم في المياه الليبية”، لذا “فإن مهمة لامورجيزي في تونس لم تحل أي شيء، نظراً لأن عمليات المغادرة مستمرة”، كما أن “الأغلبية في حالة من الفوضى بين من يريد إلغاء المراسيم الأمنية ومن ينوي الإبقاء عليها ممن أيدوها في الحكومة السابقة”.

وتابعت بيرنيني أنه “في حين أن المزيج بين الهجرة غير الخاضعة للرقابة وكوفيد 19 قد يصبح قنبلة اجتماعية، يتم عرض مسرحية سريالية يطلق الجميع فيها الاتهامات ولا يتحمل أحد المسؤولية عن الأحداث”، وأولاً وقبل كل شيء “رئيس الوزراء الذي يبدو أنه غير مهتم تمامًا بمثل هذه القضية الحاسمة”.

وخلصت السيناتورة اليمينية الى القول إن كونتي “يدعي إطالة أمد حالة الطوارئ الوطنية، لكنه لا يواجه حالات الطوارئ الحقيقية الجارية”. إنها “حالة تناقض لا تطاق”.

تعليق

الأنشطة
المصدر
tunisiaonline

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close